<body>

تدوينة من عند هدى: فرقة الغيتارة



مرحبا أيهاث

أهلا برجوعك سالمة

أنا أستمتع بمقاطع الفيديو والأغاني اللي تعرضينها في تدويناتك

هناك أغنية جميلة لفرقة كويتية أندثرت بسرعة بعد ما أشتهرت
الفرقة أسمها
"جيتارا"
أغانيهم كلها جميلة لكن هذي جدا أحب أسمعها مع أني الحمدلله ما عندي مشاكل عاطفية

أسمعيها وأعطيني رأيك

| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »
| إيهاث »

9:58 ص
Blogger ihath said...

عزيزتي هدي

إستمتعت بالسماع للأغنية ولكنني أعترف أني لم أتأثر منها كثيرا. صوت المغني جميل    



9:19 ص
Anonymous هدى المهدي said...

توني بديت أتعلم.. كيف أنساك
ليش رجعتي لجروح قلبي.. تصحيها
ناديت أسمي وغرد.. فوق أشفاك
رجع لي طيفك وصرخ قلبي أبيها
تعبت من حبك.. ومن طول فرقاك
تعبت اصد نيران الغرام.. وأخفيها
تدري مالي في هالدنيا.. سواك
تدري أنك تقتل جروحي وتحييها

أنتي زرعتي جدامي ..أشواك
جرحتي أحساسي وأحلامي.. هدمتيها
مارحمتي دمعتي يوم أشكي جفاك
على كلمةمن الأوهام رسمتيها
سكنتي في قلبي ومن قلت أهواك
سكنت أصد أحزان أيامك وأداريها
تسري يا الغالي بالحشا ذكراك
تسري لأنك تشعل الجروح و تداويها

توني بديت أتعلم كيف...أنساك
....................    



8:31 ص
Blogger ihath said...

آخ يا هدى

الآن فهمت

فعلا الكلمات مؤثرة. تذكرني قليلاً بالأغنية المشهورة لعبد الحليم "أهواك"    



7:26 م
Blogger johacom said...

يا إيهاث
حيّاك الله
انا في انتظار أن تقولي كلمة عن هدى الفلسطينية التي جالت صورتها العالم وهي تنتحب أمام جثة أبيها. هدى هذه ليس في وسعها أن ترسل لك تدوينة تتضمن أغنية لأنها أرسلت من غير أن تدري صورتها إلى العالم وهي تبكي أباها وكافة أفراد عائلتها بنحيب أبلغ من كل الأغاني.
وفي الانتظار تفبلي تحياتي الصادفة
جُحَا.كُمْْ
أحد الجماهير التي تتكلم    



11:29 م
Anonymous غير معرف said...

ما حصل ل هدى الفلسطينية شي لا يمكن وصفه....
من السبب؟؟؟؟؟؟؟؟
مش اليهود عيني جحا..مش اليهود..والكل عارف هيك

قال الله في كتابه العزيز"كيفما تكونوا يول عليكم"..
أيهاث تعمل اللي عليها ولا تنتظر من يوجهها والا يلفت نظرها
شكرا عيني جحا    



5:10 ص
Blogger johacom said...

عزيزتي إيهاث
عجّلي بمحو التعليق السابق الذي جاء ردا على تعليقي الذي قبله، وفي ذلك سببان أولا لعدم أهمية رد قادم من مجهول وثانيا وهذا الأهم لأنه رد مشبوه ويبدو أنه قادم من إسرائيل من شخص له معلومات استخبارية أكيدة تقول أن من قتل عائلة هدى ليسوا يهودا.لا تجعلي مدونتك مرتعا للاستخبارات، فأنت فتاة تائهة ولديك أحلام لا بد من صيانتها حتى لا تلقى مصير أحلام هدى تلك الفتاة التائهة في الشاطئ.
مع تحياتي الصادقة
أخوك الأكبر
جُحَا.كُمْْ    



8:45 ص
Anonymous غير معرف said...

مسكين يا جحا
........
ما تعرف وين الله حاطك

متأسفين عيني أيهاث
أنت فتاة رائعة وتدويناتك ممتازة
أشكرك جدا    



11:49 ص
Blogger johacom said...

إلى المجهول أو المجهولة
طبعا جُحَا.كُمْْ مسكين حين يتحدث إلى من يختفي وراء ما يكتب.. وطبعا يعرف أين الله حطه، حطّه في مكان بصعب عليكَ أو عليكِ تخيله أو وبلوغه، ولماذا التأسف لإيهاث؟ طبعا هي فتاة رائعة وتدويناتها ممتازة، من قال العكس.
وماذا عنك أنت يا إيهاث؟ لماذا تتركين المجاهيل يتحدثون عنك مكانك؟ تشجعي وتكلمي فجُحَا.كُمْْ لا يريد منك سوى رأيك لا غير ويتمنى لك كل التوفيق
جُحَا.كُمْْ    



8:00 ص
Anonymous بانتشيتا said...

عزيزي جحا... خلي ايهاث بحالها ارجوك,,, فكرك يعني ما في براسها
وفكرها غير هدى المسكينة تحكي عنها؟
في عندها الحيط الي انهد بالبيت عشان يبنو حيط غيره,,, عندها هدى اللي بتبعتلها اغاني ما الها طعمة وبالمقابل ايهاث بتجاملها,,,
على راي جوليا بطرس: "ما تسالني يا قلبي بهالعالم شو صار.... هالدنيا صارت صعبة وهموم الناس كثار"    



8:24 ص
Anonymous عبدالله محمد said...

أنا بحب أسمع فرقة جيتارا..وكمان مهتم ..بقضية وطني فلسطين ..ومهتم بقضايا تانية كتير
مين حطك ناقدة على أغاني جيتارا.. يعني عاملة نفسك سميعة؟؟
أنا أقرأ لأيهاث..هي ناشطة في حقوق الأنسان,.. وهدى المهدي أيضا لها مشاركات في بلوك أيهاث..هي دكتورة ومهتمة في مجال الأعاقة.. يعني أشوف ما علقتي على كتاباتهم السابقة ..هذا أذا كنتي قرأتيها أصلا

Typical Arab للأسف    



1:38 م
Anonymous بانتشيتا said...

عبد الله بشوفك عامل فيها محامي دفاع لايهاث ولهدى بالرغم انهن مش بحاجة لتدخلك ولدفاعك عنهن,,, كنت بحب اسمع الرد من ايهاث بالذات,,,

اما بالنسبة لفرقة جيتارا فمفكرش اني لازم اتظاهر لحضرتك اني بحبهاوعجبة فيها

اما بالنسبة للقضية الفلسطينية,,,
في حين انا بفوت على موقع ايهاث كلي ثقة انها تكون كاتبة حتى ولو جملة واحدة عن الكارثة اللي حلت على "هدى غالية" وعائلتها ( حتى ما يصير التباس بين هدى الدكتورة وبين هدى المنكوبة) بشوف عنوان باسم هدى,, واقول لنفسي يا الله عنجد ايهاث كاتبي عنها,,, بكل لهفة كبست عالموضوع ويا لخيبة املي الكبيرة!!!
ليتني شعرت فقط في خيبة امل لوحدها,,, لكني شعرت بحزن شديد,,, وصورة هذه الطفلة وعائلتها لا تفارق مخيلتي!!! لعل ردي كان ليس في محله ومستفز,,, لكن هذا لا يهمني,,, فقد عبرت عن غضبي وان كان بنظرك غير مبرر!!    



3:51 ص
Anonymous د.هدى المهدي said...

يا أختي... كتبت أيهاث أم لم تكتب..هذا لا يغير من قناعاتها شئ.. وأنا مش بدافع عن نفسي أو عن أيهاث مع أنها صديقة الطفولة وأعرفها شخصيا( يعني ما بتجاملني لما ابعث لها بأغنية !!!)..الأخ عبدالله قال كلمة حق .. وكل واحد حر يكتب اللي بده
هلق هاذ اللي طلع معنا أحنا العرب؟؟ كلام وبس؟؟ هاذ محمد الدرة ..راح امام أعين الناس وكل العالم والشريط أنعاد مليون مرة..شو عملوا العرب؟؟ عارفة شو عملوا؟؟ عملوا أغنية "أجيال ورا أجيال" وحطوا شريط محمد الدرة فيديو كليب.. شو عملتي أنتي؟؟ كله كلام في كلام... وكمان بتنتقدوا أيهاث لأنها ما أتكلمت..
الصمت في هيك حالات أبلغ من الكلام

والسلام ختام    



1:26 ص
Blogger apu_pushra said...

إلى صاحب التعليق رقم 5 ، تفاجأت أن وجدت ضمن تعليقكم قولك أن أن الله تعالى قال " كيفما تكونوا يول عليكم " ونسبت ذلك على أنها آية قرآنية ، وهذا خطأ كبير وقعت فيه ، وارجوا أن تصحح معلومتك فهذا النص لا حديث شريف ولا آية قرآنية ، والوارد انه قول ماثور لأحد الصحابة وقيل أنها قاعدة عام يؤخذ بها ..
أرجو التنبه وجزاكم الله خير..    



2:26 م
Anonymous غير معرف said...

مع إحترامي لك
الآية المختلقة كيفما تكونوا يول عليكم غير صحيحة وليست من القرآن

آمل حذفها من مدونك حتى لا تحمل وزرها

مودتـي

callmnee@hotmail.com    



» إرسال تعليق